, ,

علاج حب الشباب ومعلومات هامة للتخلص منه في أسرع وقت

ق

علاج حب الشباب ومعلومات هامة للتخلص منه في أسرع وقت
علاج حب الشباب يعتمد على كونه أحد أشكال التهابات الجلد المزمنة التي تظهر على هيئة بثور ذات رؤوس سوداء وأحياناً بيضاء في منطقة الوجه, الرقبة, الصدر, أعلى الذراعين, الأكتاف و الظهر.
يختلف نوع حب الشباب من شخص إلى الأخر فبينما يظهر على شكل بقع صغيرة غير ملتهبة عند البعض يبدو شديد الالتهاب عند البعض الأخر مما يؤدي إلى احمرار و تورم و تحسس المنطقة المصابة.

ماذا يجب أن تعرف عن حبّ الشباب؟

تتدخل عوامل كثيرة حول إصابة الإنسان بحب الشباب منها العوامل الوراثية، فإذا أصيب أحد الوالدين به فمن المرجح أن يصاب به الأبناء.
أصحاب البشرة الدهنيّة أكثر استعداداً للإصابة بحب الشباب من أصحاب البشرة الجافة
المواد الدهنية وخلايا الجلد الميتة هي المسؤولة عن انسداد مسام الجلد مما يؤدي إلى تجمع البكتريا التي تفرز الصديد الذي يصنع رؤوساً تسبب الرغبة في الحك
قد يصاب الإنسان بحب الشباب في أي فترة من فترات حياته وليس فترة الشباب والمراهقة فقط! كما قد يصاب به في أي منطقة في الجسم خاصة أعلى الأكتاف والظهر والجبهة وينتج عن الحرارة الزائدة و الضغط أو احتكاك الجلد.

w

عادات تؤدي إلى انتشار حب الشباب في الوجه

تقشير وفرك الرؤوس السوداء والبيضاء مما يسمح لانتقال البكتريا إلى أماكن جديدة في الوجه أو باقي الجسم عبر الأظافر.
استخدام مطهرات مهيجة للجلد مما يسبب زيادة في الحكة مما يؤدي إلى زيادة و انتشار البثور في الوجه.
التعرض لفترات طويلة لأشعة الشمس المباشرة يؤدي إلى زيادة إفراز الدهون التي تزيد من انسداد المسام وتكون رؤوس قبيحة المنظر.
وضع مواد كيميائية على البشرة مثل مستحضرات التجميل خاصة تلك التي تحتوي مكونات شمعية أو دهنية.
وكذلك عدم غسل الوجه بالماء بعد فترة قصيرة من استعمال مستحضرات الزينة واختلاط مواد التجميل بالعرق.
الإفراط في تنظيف المناطق المصابة بحب الشباب باستخدام مطهرات غير موصوفة طبياً

e

ما هو علاج حب الشباب؟

لم يتوصل الطب إلى علاجات أو عقاقير تمنع ظهور حب الشباب وتجنب الإنسان خوض هذه التجربة المؤلمة، لكن ما توصلت إليه الأبحاث العلمية بعض أنواع المركبات التي تعمل على إيقاف نمو البكتريا و تنظيف مسام الجلد.
لا يمكن علاج حب الشباب دون القيام بزيارة إلى طبيب الأمراض الجلدية من أجل التعرف على طبيعة وحساسية البشرة، ووصف العقاقير المناسبة والجرعات التي لا تسبب تدميراً أو ضرراً للجلد.
يمكن اعتبار أول خطوة في علاج حب الشباب هي الاهتمام ببقاء البشرة نظيفة طوال الوقت بغسلها بالماء الدافئ والمطهرات اللطيفة على الجلد والبعد عن الأماكن الملوثة بعوادم السيارات والتراب والغبار وأشعة الشمس المباشرة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *