,

العادة السرية للبنات هل هي ضارة أم لا ؟

السؤال عن خطورة العادة السرية للبنات من أصعب الأسئلة التي تتردد في المجتمعات النسائية دون أن تجد إجابة واضحة وقاطعة من كلمة واحدة: نعم أو لا.
ربما يرجع السبب في ذلك إلى أن العادة السرية هي نفسها شيء معقد ففيها جوانب نفسية وجوانب ذهنية وجوانب جسدية لذلك قد يختلف الجواب على حسب رؤية كل منا للأمر.

ما هي العادة السرية ؟

العادة السرية ببساطة ودون تفصيلات كثيرة ملامسة البنت لأعضائها الجنسية بغرض الحصول على لذة جنسية وتكرار هذا الأمر حتى الوصول للإنزال أو الرعشة أحياناً.

لماذا يحرم البعض العادة السرية؟

يحرم بعض العلماء ورجال الدين العادة السرية ليس بسبب مداعبة الأعضاء التناسلية للمرأة في الأساس ولكن لأن هذا الأمر يرتبط غالباً بالخيال الجنسي أو مشاهدة مواقف عاطفية أو جنسية.
الخيال الجنسي أن تتخيل الفتاة رجالاً يمارسون معها أوضاعاً عاطفية سواء كالتي شاهدتها حقيقة في الواقع أو من بنات أفكارها.
لذلك قد لا تصبح العادة السرية “حراماً” إذا كانت المرأة المتزوجة تتخيل زوجها أو تتذكر مواقف وأحداث سابقة معه؛ فعبرة الاستهجان هنا بسبب تهيج الشهوة الجنسية على رجال محرمين على المرأة وليس بسبب المداعبة نفسها.

كيف تصبح العادة السرية خطراً يهدد حياتنا ؟

تصبح العادة السرية مرضاً إذا تحولت إلى إدمان يسيطر على حياة البنت ويتحكم في سلوكياتها وانشطتها وعلاقتها بالآخرين مما قد يجرفها إلى الوقوع في الرذيلة.
عندما تلجأ الفتاة إلى العادة السرية فإنها تفتح لنفسها باباً إلى عالم جديد تجد فيه لذة جنسية مؤقتة، وفي كل مرة تمارس فيها المداعبة سترغب في الحصول على محفزات أقوى لأن المثيرات القديمة مثل الخيال الجنسي ومشاهد الأفلام الرومانسية أعتاد عليها الجسم فلم تعد تثير بشكل كاف.
في هذه الحالة ستجد الفتاة نفسها قد بدأت تبحث في أمور جديدة تثير شهوتها وتساعدها على اتمام العادة السرية مثل مشاهدة الصور والأفلام الإباحية أو التحدث مع الغرباء عبر وسائل التواصل الاجتماعي ثم أخيراً الاقتراب من هوة الممارسة الفعلية.

كيف أقلع تدريجياً عن العادة السرية ؟

لابد أن تتذكري أن ممارسة العادة السرية أمر معقد كما ذكرنا سابقاً في هذا المقال فهناك جزء نفسي يتطلب أن تتجنبي المواقف التي تؤثر سلباً على مزاجك، والمواقف المحبطة والحزينة في نفس الوقت الذي يجب أن تمنحي نفسك الدعم الإيجابي باستمرار.
أما على مستوى الذهن فالبعد عن المثيرات البصرية والسمعية قد يكون أقصر الطرق للتوقف عن ممارسة العادة السرية.
المقصود بالمثيرات الذهنية والبصرية المشاهد والصور والأصوات التي تثير في نفسك الرغبة الجنسية وتحرك عواطفك، أو العلاقات والبيئات والأماكن التي يمكن أن تختلطي فيها بأخرين يضعفون مقاومتك.
على مستوى الجسد فإن التوقف عن تناول بعض الأطعمة مثل المواد الحريفة والتوابل في مقابل تناول الفاكهة والحمية الغذائية وممارسة الرياضة يساعد كثيراً على تخفيف جرعة الاستثارة الجسدية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *